• Home
  • Blog
  • Marketing
  • إسأل عميلك عن رأيه و لا تسأل أصحابك ولا حتى رأيك الشخصي

إسأل عميلك عن رأيه و لا تسأل أصحابك ولا حتى رأيك الشخصي

من فتره واحد صاحبي … خلص الموقع بتاع شركته الجديده…
وهي شركه تجاره إلكترونيه في سوق متخصص جدا لمحبي الألعاب Gaming Niche Market
المهم كان بيسألني
ايه رأي في الموقع … وانه بيفكر يغير ألوان اللوجو و الموقع للون الفلاني و يضيف الخيارات الفلانيه …
الحقيقة اني رديت عليه رد كان مفاجأه له!

قولت له مش عايز اخدعك برأيي … لاني مش من الجمهور المستهدف بتاعك ولا عندي اي خلفيه عن طبيعة و سوكيات محبي الألعاب Gamers ..لاني بعيد شوية عن الدايرة دي …
ف الأفضل انك تسأل ناس من الجمهور ده … أو تعالى ندرس مع بعض سلوكيات الجمهور ده؟!

وقولت له اما لو بتسألني عن الرأي كمتخصص في التسويق؟

فالموقع كويس جدا انك تبدأ تجرب مع العملاء على أرض الواقع و تعدل مع التجربه … بلاش تضيع وقت كتير في تطوير الموقع و انت أصلا لسه بتختبر السوق المتخصص ده ف الدوله المعينة دي….

 لقيته شكله اتغير و مجبهوش الكلام
قولت له …
ان اعرف اتنين صاحبي حياتهم كلهم في Gaming و بتجري ف دمهم
وهم شبة الناس الي بتستهدفهم في الموقع بتاعك!
قالي ممتاز جدا …
قولت له .. تعالى نسألهم على رأيهم؟

المهم سألناهم فعلا وكانت تعليقاتهم مفاجأة له:

  • محدش علق على ألوان الموقع ولا اللوجو … ولا حتى أسم الموقع
  • الأتنين اتكلموا اكتر عن تجربة و رحلة العميل جوه الموقع … التجربة مش سلسه Not User-Friendly
  • تقسيم المنتجات المفروض كذا … الأفضل اني ألاقي المنتج الفلاني على الصفحة الرئيسية لانه مهم …
  • إزاي مفيش المنتج الفلاني … ده أساسي لينا!
  • قالوا على مواقع منافسه شبة اللي صاحبي بيعمله في كذا دولة عربية …وده هيسهل عليه كتير في دراسه السوق و المنافسين…

شوفت بقى الفرق؟

هو كان بيفكر في ايه؟ و العميل بيفكر في أيه؟!
عشان كده … أوعى تاخد رأي حد مش من الجمهور المستهدف بتاعك … او على الأقل شبه شوية!

الخلاصه بلاش تسأل صحابك و معارفك … أسأل عميلك!

 

و عشان كده لما عملت الموقع بتاعي (اللي انت عليه دلوقتي 😊 ) كنت حريص جدا أسألكم و أسأل عملائي الحاليين و السابقين و بعض الأصدقاء اللي عارف بيفكروا شبه مين من العملاء … والحمد الله كانت تعليقاتكم مفيده جدا ليا و عدلت حاجات في الموقع … وحاجات تانيه في الخطه فعلا…

 

Published on: October 2, 2020 - By: Taher Abdel-Hameed

Related Posts

خطأ في صفحات الهبوط Landing Pages بيضيع منك العملاء والفرص! وكيف تصلحه؟

خطأ في صفحات الهبوط Landing Pages بيضيع منك العملاء والفرص! وكيف تصلحه؟

أنواع المسوقين في مصر! اضحك عشان نطور من أنفسنا!

أنواع المسوقين في مصر! اضحك عشان نطور من أنفسنا!

بعد سنين اكتشف انه في المكان الغلط في البيزنس!

بعد سنين اكتشف انه في المكان الغلط في البيزنس!

مشكلة كورسات التسويق في مصر

مشكلة كورسات التسويق في مصر
>